Sunday, February 25, 2024
الرئيسيةسياسةقال إنها ليست حرب دولة على الانفصال .. صحفي عداني يكشف حقيقة...

قال إنها ليست حرب دولة على الانفصال .. صحفي عداني يكشف حقيقة حرب 1994

*

كشف الصحفي العدني البارز عبد الرحمن أنيس حقيقة حرب 1994 ، التي قال إنها ليست ضد الانفصاليين الجنوبيين.

وأكد عبد الرحمن أنيس في تعليقه على “سيف الحديري” أن حرب 1994 لم تكن حرب دولة ضد الانفصاليين.

وقال أنيس “حرب 1994 سيئة السمعة لم تكن حرب دولة ضد الانفصاليين. فك الارتباط كان نتيجة للحرب وليس أحد أسبابها”.

واضاف انيس ان “الحرب اندلعت في 27 نيسان ولم يعلن فك الارتباط حتى 21 ايار بعد حرب قرابة شهر كامل تحت مظلة الوحدة”.

وتابع: “رغم ذلك ، نص إعلان فك الارتباط الذي أعلنه البيض على أن الوحدة هي هدف الدولة الجنوبية الجديدة”.

وتابع: “الانفصالي الحقيقي هو من اختلق حربا كان من الممكن تفاديها بهدف إقصاء الشريك الجنوبي وإعادة تقسيمه إلى واحد.

واضاف ان “الانفصالي الحقيقي هو الذي اتخذ قرار عزل البيض من منصبه كنائب لرئيس مجلس الرئاسة قبل اعلان فك الارتباط”.

وأشار إلى أن الانفصالي الحقيقي هو الذي خان القوات الجنوبية التي تم نقلها إلى الشمال في عمران وذمار ، ثم تقدمت جحافله نحو المناطق الجنوبية للإطاحة بها قبل أن يدور أي حديث عن فك الارتباط.

ويأتي تعليق أنيس بعد تغريدة لسيف الحضري قال فيها: “حرب 1994 كانت حرب دولة ضد الانفصاليين ، ولم تكن حربا ظالمة بأي حال من الأحوال ، وحديث العليمي عن حرب 94 فيها. الصيغة زلة لا أخلاقية “.

وأضاف الحضري: “نحن نعارض سياسات ما بعد حرب 1994 بعد سقوط مشروع الانفصال ، وضد كل المظالم التي تعرض لها الشعب في الجنوب والشمال وفق هذه المنهجية البلاغية. العليمي يقول في حديثه عن ذكرى ثورة 26 سبتمبر؟

وختم: “احترام الأحداث التاريخية التي حافظت على وحدة الوطن أولوية سياسية.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة

احدث التعليقات