Sunday, February 25, 2024
الرئيسيةسياسةروبوت يتحدث "اللهجة المغربية" ... ابتكار مثير واستخدامات عديدة

روبوت يتحدث “اللهجة المغربية” … ابتكار مثير واستخدامات عديدة

طور مبتكرون مغاربة متخصصون في الروبوتات والذكاء الاصطناعي خصائص الروبوت الصيني ، بحيث يمكنه التفاعل والتحدث باللهجة المغربية مع المستخدمين ، في سابقة من نوعها في هذا المجال.

كشفت شركة “L Robotics” قبل أسابيع قليلة عن الروبوت الجديد ، الذي يمكنه أداء العديد من الوظائف والمهام ، بفضل خصائصه التقنية المتقدمة واستخدامه لتقنية الذكاء الاصطناعي للتواصل والتفاعل مع مستخدميه.

كشف محسن الاخديسي المشرف على شركة “L Robotics” ، عن تعاقد الشركة المطورة مع شركة صينية لاستيراد تكنولوجيا الروبوتات ، بعد أن عملت على تطوير برمجيات خاصة تمكنها من التفاعل والتحدث باللهجة المغربية.

وأضاف المبتكر المغربي ، في تصريح لـ “الحرة” ، أن الفكرة الرئيسية من وراء المشروع هي إدخال تكنولوجيا الروبوتات إلى السوق المغربي ، مع تكييف تقنيات المجال والسياق المحلي ، خاصة فيما يتعلق باللغة.

صورة للروبوت أثناء عرضه في معرض

وأوضح الأخديسي أن إدخال اللهجة المغربية في هذا المجال “غير مسبوق” ويأتي بعد “جهود وعمل كبير لبرمجة الميزات اللغوية وبناء قاعدة بيانات كبيرة تمكن الروبوت من استشعار اللهجة المغربية والتفاعل معها”.

بالإضافة إلى اللغة ، يكشف المتحدث نفسه أن الشركة عملت على تطوير ميزات ووظائف جديدة في الروبوت من خلال “تصنيع شاشة عرض ولوحة رقمية وأجهزة استشعار تساعده على التحرك داخل منطقة ضيقة مزدحمة بالناس”. مشيرة إلى أنها تعمل أيضا على تطوير “ذراع لمساعدتها على القيام بعملها اليومي”. “.

وتشمل المهام التي يمكن للروبوت أداؤها ، بحسب الشركة المطورة ، الحوار والتفاعل مع الحضور أثناء المظاهرات مثل الاجتماعات والمظاهرات الكبرى ، وتنفيذ مهام مثل تسجيل المشاركين وتوجيههم إلى مقاعدهم ، وغيرها.

يمكن أن يقوم الروبوت بالعديد من المهام ، حسب المطور

يمكن لهذا الروبوت أيضًا ، وفقًا لنفس المصدر ، تنفيذ خدمات التوصيل إلى الطاولات في المطاعم أو غرف الفنادق ، أثناء التفاعل مع طلبات العملاء باللهجة المغربية ، بالإضافة إلى استخدامات أخرى مثل توصيل المستندات ، على سبيل المثال ، داخل الشركات وغيرها. .

ويكشف الأخديسي أنه بعد مرحلة تجريبية تم خلالها تأجير الروبوت لمؤسسات وشركات وظفته للقيام بالمهام المذكورة أعلاه ضمن مجموعة من المعارض والعروض التوضيحية ، دخلت الشركة اليوم مرحلة تسويق منتجها الذي يتفاوت سعره. بين 8 آلاف و 10 آلاف دولار.

وأشرفت مجموعة من الشباب المغاربة على مشروع تطوير وظائف الروبوت ، الذين ، بحسب خديسي ، “يجمعونهم بحب الابتكار والتكنولوجيا وتوافق الابتكارات التقنية المتقدمة مع احتياجات السوق المغربية”.

وعلى الرغم من ظهور عدد من مبادرات التطوير والابتكار في السنوات الأخيرة من جانب الشركات الناشئة والمستثمرين الشباب ، فإن المتحدث نفسه يدعو إلى “ضرورة مواكبة هذه المشاريع وأصحابها ، من خلال دعمهم وتعزيز فرصهم الاستثمارية. ، بالإضافة إلى النهوض بالبحث العلمي في المجالات التقنية الحديثة ، وخاصة الذكاء. اصطناعي يعرف طفرة غير مسبوقة.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة

احدث التعليقات